الصفحة الرئيسية » تقنيات التصوير » هذا دليلك الكامل لإتقان تايم لابس Time Lapse

هذا دليلك الكامل لإتقان تايم لابس Time Lapse

يوجد شيء ممتع يجب على كل مصور تجربته مرة واحدة على الأقل، وهو التصوير وإنشاء مقطع فيديو بفاصل زمني (Time Lapse). إنه لأمر رائع أن ترى الأشياء تحدث بسرعة تفوق سرعة الحياة. وهي واحدة من أكثر الطرق ديناميكية لإضافة التأثير ونقل مرور الوقت في مقاطع الفيديو.

يتساءل الكثير من الأشخاص الذين يشاهدون مقاطع فيديو التايم لابس عما إذا كان بإمكانهم أيضًا التقاط مثل هذه الصور.

الإجابة هي نعم. بفضل التكنولوجيا الحديثة وسعرها المعقول، يستطيع كل شخص تقريبًا الوصول إلى كاميرا SLR رقمية، وأيضا بفضل البرامج والمقالات التعليمية يسهل إتقان التايم لابس بسهولة.

سنتطرق في دليلنا هذا للتصوير الفوتوغرافي بتقنية التايم لابس (Time Lapse)، وسننتقل إلى بعض المعدات والأساليب المهمة التي ستساعدك في الحصول على نتائج جيدة.

ما هو تصوير تايم لابس Time Lapse

التصوير الفوتوغرافي بفاصل زمني (Time Lapse) هو فن التقاط الكثير من الصور الفردية، والجمع بينها لإنشاء مقطع فيديو يُظهر حركة البيئة من حولك. يمكن أن يروي قصة مختلفة عن المناظر الطبيعية من حولنا والتي قد لا تتمكن صورة واحدة من سردها.

الغرض منه هو التلاعب بالوقت، لجعل الأمر يبدو كما لو أن الهدف يتحرك بسرعة.

يُستخدم هذا النوع من التصوير الفوتوغرافي غالبا لالتقاط العمليات البطيئة التي قد لا تكون مثيرة للاهتمام إذا تمت مشاهدتها بالعين البشرية فقط، (على سبيل المثال، شروق الشمس وغروبها، أو حركة النجوم أثناء الليل، أو نمو النباتات).

يمكن أيضًا استخدام الفواصل الزمنية لالتقاط الحركات السريعة وجعلها تبدو أسرع (شلال، أو رصيف مدينة مزدحم ، أو طريق سريع مزدحم… إلخ).

ما هي الأشياء التي تستطيع تصويرها باستخدام تقنية تايم لابس Time Lapse

أي شيء يتحرك أو يتغير!

يحتاج فيديو الفاصل الزمني إلى الحركة. قد تكون الأشياء تتغير أو تنمو أو تطفو أو تتطور، لذلك فهو أسلوب متعدد الاستخدامات ومثالي للتجربة.

أول شيء يجب أن تقرره هو ما إذا كنت ستقوم بتصوير فاصل زمني طويل أم قصير. نظرًا لأنك بدأت للتو، فإن الفاصل القصير هو نقطة انطلاق جيدة.

 إليك بعض الأفكار المجربة والناجحة:

  • التصوير الفلكي

فكر في تتبع  النجوم.

  • الحياة النباتية

ابحث عن الزهور التي تفتح وتغلق يوميًا.

  • تقدم مشروع على نطاق صغير

مثلا يمكنك تصوير باستخدام تقنية Time Lapse لوحة فنية تقوم بإعدادها أو رسم أو غير ذلك، وبذلك ستوثق رسوماتك ولوحاتك.

  • الأشخاص

يعتبر الأشخاص موضوعات اختبار رائعة لفاصل زمني. يمكنك تصويرهم وهم يمشون أو يركضون أو يقومون بالأعمال المنزلية أو غير ذلك.

لكن إذا كنت تخطط لتوثيق حدث يستغرق عدة أسابيع أو حتى مواسم، جرب أحد هذه المواضيع:

  • المزيد من الحياة النباتية

ابحث عن المحاصيل أو الغابات التي يمكنك تصويرها باستمرار على مدار أسابيع أو شهور.

  • تقدم المشروع على نطاق واسع

 إذا كان بإمكانك العثور على أعمال البناء أو التجديدات الخارجية قيد التنفيذ ، فهي رائعة للحصول على “عامل النجاح” قبل / بعد.

  • الحياة في المدينة

يمكن استخدام تقنية Time Lapse  لتصوير أوقات الازدحام تتلاشى أو العكس ، وكيف تبدو الطرق السريعة وهي تعمل على مدار ساعات أو أيام.

ما هي المعدات التي تحتاجها للتصوير بتقنية تايم لابس Time Lapse

قائمة المعدات المطلوبة للتصوير الفوتوغرافي بفواصل زمنية محدودة للغاية، مما يجعلها تقنية سهلة لممارستها.

هذه هي قائمة المعدات التي ستحتاجها عند تصوير التايم لابس:

  • الكاميرا

لست بحاجة إلى أحدث كاميرا تبلغ قيمتها 6000 دولار لتصوير مقاطع فيديو مذهلة بفاصل زمني. بل أي كاميرا DSLR أو كاميرا Mirrorless يمكنها التقاط صور RAW بدقة تفوق 20 ميجابكسل ستفي بالغرض.

أما بالنسبة للعدسة، ليس هناك نوع محدد لتصوير Time Lapse، لكن من الأحسن التصوير بعدسة ذات زاوية واسعة.

  • تصوير التايم لابس بالجوال

نعم ، يمكنك بالفعل تصوير فاصل زمني باستخدام الهاتف الذي في جيبك. يحتوي كل من iPhone و Android على قدرات تصوير الفاصل الزمني.

لا يهم إذا كان لديك هاتف iPhone أو Android. الأمر كله يتعلق بالتطبيق المناسب الذي يجب تحميله لتصوير Time Lapse.

هناك الكثير من تطبيقات الفاصل الزمني، يمكنك استخدام Microsoft Hyperlapse Mobile مجانًا.

إذا كنت تريد المزيد من النتائج الاحترافية، فقم بشراء تطبيق timelapse المخصص. يتضمن الخيار الأفضل Lapse It Pro.

  • الترايبود (Tripod)

أنت بحاجة إلى شيء ما لتثبيت الكاميرا لعدة ساعات، والترايبود هو وسيلة جيدة للتأكد من عدم تحرك الكاميرا بين اللقطات.

تأكد من أنه لديك ترايبود قوي جدًا، ستحتاج إلى التصوير باستمرار لبضع ساعات في بعض الأحيان.

أفضل نصيحة أريد أن أقدمها لك هي شراء ترايبود مرتفع جدًا (على الأقل 170 سم) ، لأنه مفيد في الحالات التي لا تكون فيها التضاريس مسطحة ولكنها شديدة الانحدار، كما هو الحال في الجبال.

أقترح عليك الترايبود الذي أستعمله، رائع وبسعر  لا بأس به (حوالي 90 دولار) Manfrotto 7301yb.

  • مقياس الفاصل الزمني Intervalometers

يبدو مصطلح Intervalometer مخيفًا للمبتدئين، لكنه أداة أساسية في التعريض الطويل وتصوير Time Lapse.

هذا الجهاز هو قطعة مميزة من المعدات في التصوير الفوتوغرافي بفاصل زمني (Time Lapse). يتيح لنا تحديد عدد الصور التي ستلتقطها الكاميرا مسبقًا وما هي الفترات الزمنية بين كل صورة. لذلك لن تكون مضطرا للضغط على زر التصوير كل مرة. تختلف النماذج من مصنع لآخر ولكنها تخدم جميعها نفس الغرض.

قبل التفكير في شراء هذا الجهاز، عليك التأكد أولا أن الكاميرا الخاصة بك لا تحتوي على وظيفة فاصل زمني مدمجة.

تحتوي معظم كاميرات Nikon على مقاييس فاصلة داخلية، لكن الكثير من كاميرات Canon لا تحتوي على هذه الميزة. 

إذا كانت الكاميرا لا تحتوي على مقياس فاصل مدمج، فعليك التفكير في شراء واحد خارجي، مثل Photoolex بالنسبة لكانون، و Pholsy N8 لنيكون، و Neewer لسوني… إلخ.

  • ND Filters (اختيارية)

يُنصح باستخدام Filter من نوع الكثافة المحايدة  (Neutral-density filters)  فهي تشبه النظارات الشمسية للكاميرات، لأنها تقلل كمية الضوء التي تمر عبر العدسة دون تغيير درجة حرارة اللون بمعنى دون جعل ألوان المشهد باهتة.

تعتبر فيلترات ND رائعة عندما تقوم بالتصوير في ظروف ساطعة، لأنها تُقلل كمية الضوء، وتنفع لخلق ضبابية الحركة في صورك باستعمال سرعات غالق بطيئة. لكنها اختيارية – يمكنك تصوير TimeLapse بدونها.

تأتي هذه الفيلترات بأحجام مختلفة. لذا انظر إلى العدسة الخاصة بك، وابحث عن قطرها. إذا كان القياس 52 مم، فتأكد من أنك تحصل على نفس الحجم.

  • بطاريات إضافية وبطاقات الذاكرة عالية السعة

يستغرق التصوير الفوتوغرافي بفاصل زمني وقتًا طويلا ويستهلك البطاريات بسرعة، لذا تأكد من شراء بطاريات إضافية للكاميرا.

وأيضا مع انخفاض أسعار بطاقات الذاكرة، لا يوجد عذر لعدم امتلاكك بطاقتين أو ثلاث بطاقات على الأقل.

إن وجود مساحة إضافية أمر مهم دائمًا في التصوير الفوتوغرافي بفاصل زمني، لا يوجد شيء أسوأ من الإعداد لالتقاط صورة لغروب الشمس المثالي أمامك مباشرة، ثم إدراك أن بطاقتك ممتلئة تقريبًا.

ما هي أفضل الإعدادات لتصوير تايم لابس Time Lapse

الآن بعد أن أصبح لديك المعدات وبعد الأفكار، فلنتحدث عن إعدادات الكاميرا.

قبل الشروع في تصوير أول فاصل زمني لك ، تأكد من ضبط إعدادات الكاميرا بشكل صحيح باتباع هذه الخطوات البسيطة:

  • وضع التصوير Shooting Modes

أول شيء تقوم بإعداده على الكاميرا هو وضع التصوير. من الجيد استخدام الوضع اليدوي (Manual Mode)، لأنه سيمنحك التحكم الكامل في الكاميرا.

إذا استخدمت الوضع التلقائي (ولا أنصح بذلك)، قد يتغير التعرض فجأة إذا فقط غطت سحابة الشمس أو مر شخص ما أمام الكاميرا، يمنع الوضع اليدوي حدوث ذلك ، ويسمح لنا بتعيين قيمة تعريض ثابتة.

غالبًا ما يبدو التصوير اليدوي مخيفًا، خاصةً إذا كنت مبتدئًا، ولكن هذه الخطوة مهمة في الحصول على الإضاءة المناسبة، عند تصوير الفاصل الزمني.

فأول خطوة يجب عليك القيام بها هي تدوير قرص الأوضاع أعلى الكاميرا إلى الوضع اليدوي، غالبا ما يرمز له ب M.

  • فتحة العدسة Aperture

ضبط فتحة العدسة يعتمد على عمق المجال الذي تريده، فمثلا إذا كنت تريد تصوير الطبيعة، نعلم جيدا أن عمق المجال المناسب لتصوير المناظر الطبيعية هو العميق بمعنى كل عناصر الصورة واضحة من المقدمة إلى الخلفية، في هذه الحالة يجب اختيار فتحة صغيرة (f/8 أو f/11 …).

أما إذا كنت تريد التركيز على موضوع ما دون الاهتمام بالخلفية كتصوير فاصل زمني لزهرة و هي تتفتح، فهنا ستحتاج عمق مجال ضحل، لذا يجب اختيار فتحة كبيرة (f/2 أو f/1.8 …).

أنا عادة ما أقوم بتصوير معظم Time Lapse بفتحة بين f / 7.1 و f / 13 للحصول على صور حادة وواضحة.

  • سرعة الغالق Shutter Speed

يعتمد اختيار سرعة الغالق على المظهر الذي تريد تحقيقه.

إذا كنت تريد أن تلتقط الأهداف المتحركة بوضوح، فيجب اختيار سرعة غالق سريعة (1/100s أو 1/200s أو أسرع)

ولكن إذا كنت تقوم بالتصوير في منطقة مزدحمة بها الكثير من الأهداف سريعة الحركة (على سبيل المثال ، طريق أو حشد) ، في هذه الحالة يجب اختيار سرعة أبطأ للغالق، (1/50s أو 1/25s أو أبطأ) ،حيث ستلتقط الأهداف المتحركة أثناء الحركة وتضيف ضبابية الحركة إلى مسارها.

 سرعة الغالق القياسية الجيدة للتصوير الفوتوغرافي بفاصل زمني هي ضعف معدل الإطارات (على سبيل المثال ، إذا كنت تريد إدراج الصور في فيديو تايم لابس بمعدل 25 صورة في الثانية ، فيجب أن تكون سرعة الغالق 1/50s).

  • ISO

 بالنسبة للتصوير الفوتوغرافي بتقنية التايم لابس ، فإن ISO المنخفض هو الأفضل (ISO100, ISO50)، لأنه سيقلل من الضوضاء الرقمية أو التشويش في الصور.

لكن ISO المنخفض يتطلب إضاءة أعلى. إذا كنت ترغب في تصوير الفواصل الزمنية في الإضاءة المنخفضة، فستحتاج إلى ISO أعلى لجعل الكاميرا أكثر حساسية للضوء، لكن في جميع الحالات، حاول أن تختار أدنى قيمة ممكنة ل ISO.

  • التركيز اليدوي Manual Focus

إذا كانت الكاميرا والعدسة لديك يسمحان بضبط التركيز، فتأكد من ضبطهما على التركيز اليدوي.

ثم تحقق مرتين وثلاث مرات من ضبط التركيز على التركيز اليدوي، ثم تحقق مرة أخرى.

قد يبدو لك كأني بالغت في التأكيد، ولكن  لا يوجد شيء يفسد فيديو Time Lapse أكثر من التركيز التلقائي.

يمكن التعويض عن معظم إعدادات الكاميرا الأخرى في مرحلة ما بعد المعالجة (في lightroom و photoshop) إذا تم ضبطها بشكل خاطئ، ولكن لا توجد طريقة لإصلاح التركيز المُشتت.

تخيل كيف سيبدو الأمر غريبًا إذا استمر التركيز في القفز أثناء مشاهدة فيديو Time Lapse، إذا تم ضبط الكاميرا على التركيز التلقائي، أثناء الضغط على زر التصوير ستحاول الكاميرا التركيز تلقائيا.

 لذلك إذا كنت تلتقط سلسلة من 900 صورة لضغطها في  فيديو تايم لابس، فستحاول الكاميرا التركيز 900 مرة ومن المحتمل أن تغير التركيز لبعض الصور. سيؤدي هذا إلى إنشاء قفزات تركيز في فيلمك النهائي.

بالإضافة إلى تغيير البعد البؤري ، مع التركيز التلقائي ، هناك أيضًا خطر أن تفقد الصور. 

لا تنس زيارة مقالنا حول التركيز (Focus)، ستجد كل ما تحتاج لمعرفته عن هذا الموضوع.

اضبط الفاصل الزمني (Time lapse Interval)

الآن بعدما ضبطت كل الإعدادات عل الكاميرا، حان وقت ضبط إعدادات جهاز الفاصل الزمني (Intervalometer).

ضبط الفاصل الزمني معناه ضبط المدة الزمنية بين كل صورة تلتقطها الكاميرا أثناء تصوير تايم لابس و عدد الصور التي تريدها لضغطها في الفيديو.

تمنحك المدة الطويلة بين الصور فيديو سريع. وعلى العكس من ذلك ، إذا كانت المدة الزمنية بين كل صورة قصيرة للغاية، سوف تعطي الكثير من الصور و ستحصل في النهاية على فيديو بطيء.

سأشرح أكثر، مثلا إذا قمت بتصوير السحب بفاصل زمني مثل 20 ثانية، ستحصل في النهاية على فيديو سريع، بمعنى أن السحب تمر بسرعة فائقة.

والعكس صحيح، إذا قمت بتصوير السحب نفسها بفاصل زمني قصير مثل ثانيتان، ستحصل على فيديو بطيء، سترى السحب تمر ببطىء.

لذلك، فاختيار الفاصل الزمني يعتمد على المدة التي ستستغرقها في التصوير ومدى سرعة حركة أهدافك. هل تصور الغيوم؟ أم سيارات في المدينة؟ هل تقوم بتصوير الضوء المتغير؟ ما هو موضوعك الرئيسي؟ و ما إلى ذلك.

فيما يلي بعض الفواصل الزمنية الشائعة لاستخدامها كنقطة بداية:

السحب: من 3 إلى 4 ثوان بين كل صورة.

السيارات والأشخاص: من ثانية إلى ثانيتين

الانتقالات من النهار إلى الليل: من 5 إلى 7 ثوانٍ

الشروق / طلوع القمر: من 3 إلى 5 ثوان

من المهم أن تكون المدة بين الصور أطول من سرعة الغالق. إذا أردت  تصوير مشهد ليلي بسرعة غالق تصل إلى 10 ثوانٍ ، فيجب أن تكون المدة بين كل صورة أطول من 10 ثانية. مثل 12 ثانية أو 14 ثانية.

كيف تضبط المقياس المدمج في الكاميرا

كما ذكرنا سابقا، قد تحتوي بعض الكاميرات على مقياس مدمج للفاصل الزمني. في هذه الحالة لن تحتاج إلى مقياس خارجي. 

إذا كانت الكاميرا الخاصة بك تحتوي على intervalometer مدمج، فهذه هي الطريقة لظبطه:

ابحت في قائمة الإعدادات على الكاميرا إلى أن تجد Interval Timer Shooting، كما هو موضح في الصورة أسفل.

و بعد الضغط عليها، يجب تحديد عدد الصور التي تريد التقاطها لإدراجها في فيديو التايم لابس، و المدة الزمنية بين التقاط صورة و أخرى.

الآن لقد تم ضبط عدد الصور و الفاصل الزمني بين كل صورة بامتياز على الكاميرا، هذا ما ستراه على شاشة LCD.

نوع الملف file type

لا يوجد نقاش حول هذا الموضوع، إذا كنت تحب ما تفعله أو تحب فن التصوير بصفة عامة ، فأنا متأكد من أنك لن تصوّر مطلقًا بتنسيق JPG، الخيار الأمثل هو RAW.

فعند تصوير فيديو بتقنية Time Lapse، يجب تجنب هذا النوع من الملفات.  التقاط الكثير من الصور لا يعني أنه يمكنك استخدام ملف مضغوط بشكل أكبر. العديد من الصور السيئة لا تصنع صورة جيدة.

 يعمل ملف JPG ب 8 بت ، بينما يعمل RAW ب 12 أو 14 بت ، وهذا يعني عمق أكبر للون وتدرج بين المستويات. وستلاحظ هذا بشكل خاص عند تحرير الصور.

عدد الصور لإنشاء فيديو تايم لابس والمدة التي ستقضيها الكاميرا في التصوير

في معظم الحالات، يكون المقطع الذي يستمر من 10 إلى 15 ثانية أكثر من كافٍ للحصول على فيديو تايم لابس.

نعلم أنه لإنشاء

 نعلم أنه لأنشاء فيديو، نحتاج لعرض 24 صورة في الثانية الواحدة، وأنت تريد مثلا إنشاء فيديو من 10 ثوان، إذا ستحتاج إلى 24 صورة لكل ثانية من الفيديو. لذلك في فيديو مدته 10 ثوان ستحتاج إلى 24 صورة × 10ثوان = 240 صورة.

شيء آخر، إذا كنت تريد أن تعرف كم المدة التي ستستغرقها الكاميرا لتصوير الصور التي تريد إدراجها في فيديو التايم لابس، فستحتاج لعملية حسابية أخرى.

على سبيل المثال، إذا كنت تقوم بتصوير تايم لابس لمشهد به حركة سحابية طبيعية ، كما ذكرنا سابقا في هذه الحالة يجب أن تكون المدة بين التقاط صورة و أخرى من 3 إلى 5 ثوان – دعنا نقول متوسط 4 ثوان. 

فلإنشاء فيديو تايم لابس مدته 10 ثوان، يحتوي على 240 صورة، و بفاصل زمني 4 ثوان بين التقاط صورة و أخرى، مدة التصوير ستكون 240 صورة × 4 ثوان = 2400 ثانية = 40 دقيقة.

ستحتاج إلى برمجة مقياس الفاصل الزمني (Intervalometer) وفقًا لذلك، بمعنى ضبطه على 240 صورة بفاصل بين الصور مدته 4 ثوان.

 تذكر أن سرعة الغالق (Shutter speed) يجب أن تكون أصغر من المدة بين الصور . في هذه الحالة من الأفضل إبقائها أقل من 2.5 إلى 3 ثوانٍ.

  خذ هذا بحذر: في كثير من الأحيان ، خاصة عند تصوير المناظر الطبيعية ، لا يمكنك التنبؤ بالنقطة الحاسمة الدقيقة في اللقطة. لهذا السبب ، من الضروري مواصلة التصوير حتى يتم تسجيل هذه اللحظة السحرية. يمكن دائمًا إزالة الصور الإضافية لاحقًا عند المعالجة.

نصائح بعد المعالجة Post Processing Tips

أخيرًا ، لقد عدت من رحلتك، ومعك الكثير من الصور الجميلة، والآن حان وقت تحويل صورك إلى مقطع فيديو بتقنية Time Lapse. هذه بعض النصائح التي يجب اتباعها:

  • تنظيم الملفات

أول شيء أفعله عندما أعود إلى المنزل هو نسخ كل تسلسل في ملف مختلف. ثم أضع كل هذه الملفات الفرعية في مجلد رئيسي آخر أُسميه على اسم يوم ومكان التصوير. إنها طريقة رائعة للبقاء منظمًا.

بعد تنظيم الملفات، هناك نوعان من الإجراءات التي يجب اتباعها.

  • Lightroom

بعد تنظيم ملفاتك، يجب الآن تحميلها و تعديلها على Lightroom، للقيام بذلك يجب اتباع الخطوات التالية:

لتحميل الصور على Lightroom اضغط file ثم Import Photos.

أو ببساطة، اسحب الملف الذي يحتوي على الصور إلى البرنامج مباشرة، ثم حديد جميع الصور و اضغط على Import، كما هو مبين في الصورة أسفل.

بعد خطوة تحميل الصور، تأتي خطوة التعديل

للقيام بذلك نضغط على Develop

أول شيء نقوم به في مرحلة التعديل هو اقتصاص الصورة لكي تناسب مقاس الفيديو في الأخير. 

مقياس الاقتصاص المتعارف عليه هو 9×16. انظر الصورة أسفل.

 

بعد اقتصاص الصورة، يمكنك تعديلها و ضبط ألوانها كيفما تشاء. 

بعد أن عدلنا صورة واحدة، الآن، حان وقت تطبيق هذه التعديلات على كل الصور الأخرى

للقيام بذلك، اضغط على Setting ثم Copy Setting ثم Copy. 

بعد ذلك، نحدد كل الصور بالضغط على ctrl+A ثم نضغط على Sync.

و بعدما تأكدنا أن صورنا عُدلت كلها، يجب فقط استيرادها من البرنامج بالضغط على File ثم Export.

تذكر أنه لابد من تحويل الصور من RAW إلى JPG. وأيضا Resolutin لا يجب أن تتعدى 350.

في الأخير، إضغط Folder لتختار المكان الذي تريد أن تضع صورك فيه ثم Export. و ها نحن انتهينا من المرحلة الأولى، لنمر الآن لمرحلة إدراج هده الصور في الفيديو.

  • Premiere Pro CC

لا يوجد فقط هذا البرنامج لصنع فيديو تايم لابس، بل يوجد العديد من البرامج الأخرى، يمكنك استخدام البرنامج الذي تراه مناسبا لك.

عند فتح Premiere Pro، اضغط على New Project لإعداد المكان الذي ستضع فيه الفيديو النهائي.

الآن، اضغط File ثم New Sequence،  ثم Setting 

اضبط Editing Mode على Custom.

قم بضبط Timelapse على 25frames ثم نضغط Ok.

اضبط Frame Size على 1920 و Horizontal على 1080.

الآن حان وقت استيراد الصورة الأولى على البرنامج، و ذلك بالضغط على File ثم Import 

عند ظهور الصورة في الجانب، يقرأ البرنامج كل الصور الأخرى من نفس الصيغة.

حسنا، قم بسحبها إلى Timeline لتعديلها.

و بعد التعديلات يصبح الفيديو جاهز، ما عليك سوى استيراده بالضغط على file ثم export ثم Media.

يجب التأكد في Format أن الفيديو بصيغة h.2644 و بعد ذلك export.

هذا الفيديو يشرح بأسلوب بسيط كيفية عمل فيديو تايم لابس في Premiere Pro.

لماذا لا يمكنك فقط تصوير فيديو عادي وتسريعه

في الواقع ، يمكنك ذلك، بل قد تكون النتائج متشابهة جدًا ، إن لم تكن متطابقة تقريبًا ، ولكن إليك أحد الأسباب التي تجعل التايم لابس يستحق اختياره:

عندما تقوم بتسريع مقطع فيديو طويل ، فأنت ببساطة تقوم بإزالة بعض الصور من هذا الفيديو. هذا يعني، أنك استهلكت مساحة كبيرة لتخزين ساعات من الفيديو عالي الجودة مقابل لا شيء، لأنك لست بحاجة لهذا الفيديو الطويل كاملا، أما الصور التي ستدرجها في فيديو التايم لابس لا تتطلب قدرًا كبيرًا من الذاكرة. 

نصائح أخيرة للتصوير بتقنية تايم لابس Time Lapse

أخيرًا، إليك بعض النصائح التي يجب أن تأخدها بعين الاعتبار:

  • ضع في اعتبارك تكوين المشهد: اقض بعض الوقت في تحديد المشهد، يعد التكوين ضروريًا لنجاح أي صورة أو مقطع فيديو. و التكوين معناه ترتيب العناصر المختلفة المراد تصويرها داخل اطار الصورة بحيث تمثل تناسق وتوازن لعين المشاهد. 
  • صوّر أكثر مما تعتقد أنك بحاجة إليه – تذكر أن معظم مقاطع الفيديو يتم تشغيلها بمعدل 24 إطارًا في الثانية ، لذلك ستحتاج إلى الكثير من الصور.
  • تحقق جيدًا من معداتك قبل المغادرة – هذا أمر لا بد منه لكل موقع تصوير. تأكد من أن لديك بطاقات ذاكرة احتياطية ، بالإضافة إلى بطارية مشحونة بالكامل أو اثنتين.

خلاصة

هل أنت مستعد لتجربة التصوير الفوتوغرافي بتقنية تايم لابس Time Lapse؟ هذه العملية سرعان ما تصبح إدمانًا بمجرد إتقان الأساسيات.

للتدرب ، ابدأ بتطبيق على الهاتف الذكي ، وحامل ثلاثي القوائم ، وبعض السحب. ثم بعد ذلك، يمكنك الانتقال إلى DSLR ومقياس الفاصل الزمني.

عندما يتعلق الأمر بالتصوير الفوتوغرافي بفاصل زمني ، فهناك طرق لا حصر لها لتصوير عدد لا حصر له من الأهداف. لكن هذا الفن يحتاج التفاني والصبر، فاخرج وكن مبدعًا.

أعجبك المقال؟ يمكنك دعمنا على منصة Patreon

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.