الصفحة الرئيسية » أساسيات التصوير الفوتوغرافي » ما هي أوضاع القياس (Metering Mode) ومتى يتم استخدام كل وضع!

ما هي أوضاع القياس (Metering Mode) ومتى يتم استخدام كل وضع!

هل كافحت كثيراً لتعلم أوضاع التصوير وأوضاع التركيز الأوتوماتيكي؟

خبر جيد! لا يزال عليك تعلم أوضاع أخرى تسمى أوضاع القياس!

عندما كنت أتعلم إعدادات الكاميرا في الأول، كلما انتهيت من تعلم إعداد، أجد إعداد آخر يجب هو الآخر معرفة دوره في الكاميرا.

في الحقيقة كنت أستمتع بكل شيء أتعلمه عن التصوير، لأنه المجال الذي أحبه.

حسنا، لنعد إل موضوعنا. أوضاع القياس (Metering Mode) .

تحتوي جميع الكاميرات الحديثة على شيء يسمى “أوضاع القياس” “Metering Mode “، والمعروف أيضا باسم “قياس الكاميرا” “Camera Metering”، او “قياس التعريض” “Exposure Metering”، أو ببساطة قياس الضوء.

معرفة كيفية عمل هذا القياس، أو ما يفعله كل وضع من أوضاعه مهم في التصوير الفوتوغرافي، لأنه يساعد المصورين على التحكم في التعريض (Exposure) وبأقل جهد، كما أنه يساعد أيضا في التقاط أفضل الصور في ظروف الإضاءة غير العادية.

في هذا المقال ستجد كل ما يخص أوضاع القياس، وكيف يمكنك استخدامه في التصوير الفوتوغرافي.

ماذا يعني مقياس الضوء في الكاميرا (Light Metering)؟

هل سبق لك أن لاحظت عند النظر عبر Viewfinder، شريط صغير أسفل الشاشة يحتوي على أرقام موجبة وأرقام سالبة مع 0 في الوسط.

أوضاع القياس (Metering Mode)

هذا الشريط يسمى مقياس الضوء.

تحتوي الكاميرات على مقاييس للضوء دورها هو قياس الضوء في المشهد، لتحديد التعريض المناسب للصورة (التعريض معناه سطوع الصورة).

إذا كان الشريط في 0 معناه أن سطوع الصورة مناسب.

إذا كان الشريط يتجه إلى الأرقام الموجبة مثل +1 فإن الصورة زائدة التعريض (ساطعة).

والعكس صحيح، إذا كان الشريط باتجاه الأرقام السالبة، فالصورة ناقصة التعريض (مظلمة).

عند التصوير في الوضع الأوتوماتيكي (يُرمز له ب A أو AUTO أو مربع أخضر في قرص الأوضاع أعلى الكاميرا)، تقوم الكاميرا بضبط الإعدادات الثلاثة للتعريض.

بمعنى أن الكاميرا هي المسؤولة عن ضبط العناصر الثلاثة للتعريض: فتحة العدسة، وسرعة الغالق وISO من أجل تحديد التعريض المناسب للصورة.

في هذا الوضع تحاول الكاميرا دائما ترك الشريط في “0” لكي يكون سطوع الصورة جيد.

في الوضع اليدوي (يُرمز له ب M في قرص الأوضاع أعلى الكاميرا)، أنت من يقوم بضبط كل إعدادات التعريض الثلاثة. الكاميرا لا تفعل شيء سوى اتباع تعليماتك.

مقياس الضوء في هذا الوضع يُبين لك ما إذا كان سطوع الصورة مناسب أو لا.

بمعنى، عندما تضبط إعداداتك الثلاثة عليك التأكد من أن الشريط في 0. إذا كان في اتجاه الأرقام الموجبة أو السالبة، عليك إعادة ضبط أحد الاعدادات الثلاثة، أو ضبط تعويض التعريض (كل المعلومات عن تعويض التعريض في هذا المقال) لإرجاع الشريط إلى “0”.

في الأوضاع شبه الأوتوماتيكية، حيث تقوم بضبط أحد الإعدادات بينما الكاميرا تقوم بضبط إعدادات أخرى، مقياس الضوء في هذه الحالة ينفع أيضاً، لأنه يقيس كمية الضوء في المشهد لكي تستطيع الكاميرا مساعدتك في ضبط التعريض.

ولكن مقياس الضوء في الكاميرا قد يخطأ ! كيف ذلك؟ هذا ما سنراه في الفقرة الموالية.

هل يُخطئ مقياس الضوء في قياس الضوء في المشهد؟

تعمل مقايس الكاميرا بشكل مفيد ورائع في مشهد ذو اضاءة متساوية، بمعنى نفس مقدار الضوء في جميع جهات المشهد.

ولكن في المشاهد حيث تكون مستويات وكثافة الضوء مختلفة، يصبح من الصعب على أجهزة قياس الضوء تحديد مستوى التعريض.

فمثلا، التقاط صوره لسماء زرقاء بدون غيوم أو شمس داخل الاطار سهل بالنسبة لمقياس الكاميرا، لأن هناك مستوى ضوء واحد فقط للتعامل معه بشكل صحيح.

ولكن اذا قمنا بإضافة بعض الغيوم إلى الاطار،

في هذه الحالة، سيحتاج مقياس الضوء الى تقييم سطوع الغيوم وسطوع السماء في نفس الوقت كمحاولة لتحديد التعريض الأمثل،

ونتيجة لذلك سيزيد مقياس الضوء من سطوع السماء قليلا ليتسنى للغيوم اظهار لونها الأبيض بشكل صحيح، هذا ما سيسبب تعريض بشكل زائدة على مستوى الغيوم في الصورة.

ماذا سيحدث اذا ضفنا الى المشهد شجرة كبيرة. مقياس الضوء في هذه الحالة سيجد ان هذه الشجرة هي اكثر قتامة من الغيوم والسماء، وسيحاول ضبط الاعدادات للحصول على تعرض في المنتصف ما بين سطوع السماء والغيوم وقتامة الشجرة.

وفي الأخير بشكل افتراضي وبالنظر الى مستويات الضوء في المشهد ككل، سيحاول التوصل الى تعريض يوازن المناطق المضيئة والمظلمة في الصورة.

وفي النهاية سنحصل على تعريض سيء في المشاهد ذوي المستويات الضوئية المختلفة.

كيف يخطئ العداد الضوئي في تقسيم الضوء في المشهد؟

سؤال جيد.

عند تصوير مشهد ذو مستويات ضوئية مختلفة، يقوم العداد الضوئي بتوسيط السطوع الكلي للمشهد.

بمعنى موازنة جميع المستويات الضوئية، حيث يجعل عناصر الصورة في منتصف اللون الرمادي.

الرمادي المتوسط هو %18 رمادي وهو في المنتصف بالضبط بين الأبيض النقي والأسود النقي، كما هو مبين في الصورة اسفله.

افتراض الكاميرا ان كل عناصر الصورة الخاصة بك متوسطة اللون، أي نوع من الرمادي الباهت، هو السبب الرئيسي وراء نقص في تعرض المشاهد الساطعة، او الافراط في اظهار المشاهد المظلمة.

هل يوجد حل لإصلاح خطأ مقياس الضوء؟

بالطبع يوجد حل بسيط بل حلين اثنين.

فاذا كنت تريد ان تأخذ الكاميرا الخاصة بك قرارات قياس أكثر دقة لتحديد تعريض صحيح يجب عليك اما:

  • التصوير باستخدام وضع فتحة العدسة (يُرمز له ب A أو Av في قرص الأوضاع أعلى الكاميرا)، والتلاعب بتعويض التعريض الضوئي الذي ستجدون مقالا مفصلا عنه، وكيفية استخدامه في هذا الرابط.

أو ببساطة معرفة أوضاع القياس، لكي تستطيع اختيار الوضع المناسب للمشهد الذي أمامك.

ما هي أوضاع القياس (Metering Mode)

دعنا ننتقل إلى جوهر المقال. هنا ، سأشرح ما يفعله كل وضع من أوضاع القياس الأربعة في الكاميرا وكيف يؤثر ذلك على صورك.

  1. وضع Matrix في Nikon ووضع Evaluative في Canon

أوضاع القياس (Metering Mode)

وضع قياس Matrix ووضع قياس Evaluative هما نفس الوضع، رغم اختلاف الاسم في كل من Nikon و Canon (يُسمى أيضا Pattern في بعض الكاميرات).

هذا الوضع هو الافتراضي في مُعظم الكاميرا.

يأخذ مقياس الضوء قراءة من جميع أنحاء المشهد. باستخدام هذه المعلومات، يقوم الكمبيوتر الموجود بالكاميرا الخاصة بك بإجراء العديد من العمليات الحسابية، لتحديد التعريض الضوئي الصحيح باستخدام الإبرازات المتوازنة، والدرجات اللونية المتوسطة، والظلال.

أحد العوامل الرئيسية التي يأخدها هذا الوضع بعين الاعتبار عند تحديد التعريض المناسب في المشهد، هو المكان الذي يتم فيه ضبط نقطة تركيز الكاميرا.

مثلا أردت التركيز على شخص في جانب الإطار، وضبطت نقطة التركيز على هذا الشخص لكي يظهر هو الأكثر وضوحا في الصورة، كما هو الحال في الصورة أسفله قام المُصور بضبط نقطة التركيز فوق الشجرة مباشرة (المُربع الصغير الأحمر).

أوضاع القياس (Metering Mode)

بعد قراءة المعلومات من جميع المناطق في المشهد، ينظر نظام القياس إلى المكان الذي ركزت فيه داخل الإطار ويعطيه الأهمية الكبرى من بين جميع المناطق الأخرى.

يجب عليك استخدام هذا الوضع لمعظم التصوير الفوتوغرافي الخاص بك، لأنه سيؤدي بشكل عام وظيفة جيدة جدًا في تحديد التعريض الضوئي الصحيح، خصوصاً عند تصوير المناظر الطبيعية والصور الشخصية (Portrait).

  1. وضع Center-weighted

أوضاع القياس (Metering Mode)

إن استخدام الإطار بالكامل لتحديد التعريض الضوئي الصحيح غير مرغوب فيه دائمًا.

ماذا لو كنت تحاول التقاط صورة لرأس شخص خلفه الشمس مثل الصورة أسفله؟

أوضاع القياس (Metering Mode)

هذا هو المكان الذي يكون فيه القياس Center-weighted مُفيداً.

يأخذ المقياس قياس الضوء من منتصف الإطار ويتجاهل الزوايا.

مقارنةً بـ Matrix Metering، لا ينظر هذا الوضع إلى نقطة التركيز التي تحددها ويقوم فقط بتقييم المنطقة الوسطى من الصورة.

استخدم هذا الوضع عندما تريد أن تلتقط الموضوع الرئيسي في وسط الصورة.

يعمل هذا الوضع بشكل رائع للصور عن قرب والأهداف الكبيرة نسبيًا الموجودة في منتصف الإطار.

على سبيل المثال، إذا كنت تلتقط صورة لرأس شخص مع وجود الشمس خلفه / خلفها، فإن هذا الوضع سيُظهر وجه الشخص بشكل صحيح، على الرغم من أن كل شيء آخر من المحتمل أن يتعرض بشدة للضوء.

  1. وضع Spot Metering

أوضاع القياس (Metering Mode)

يقوم Spot Metering بتقييم الضوء حول نقطة التركيز التي اخترتها، ويحسب التعريض بناءً على تلك المنطقة الفردية فقط ويتجاهل كل شيء آخر.

أنا شخصياً أستخدم هذا الوضع كثيرًا لتصوير الطيور، لأن الطيور تشغل في الغالب مساحة صغيرة من الإطار، وأحتاج إلى التأكد من أنني أعرضها بشكل صحيح، سواء كانت الخلفية مشرقة أو مظلمة.

أوضاع القياس (Metering Mode)

نظرًا لأنه يتم تقييم الضوء حيث أضع نقطة التركيز الخاصة بي، يمكنني الحصول على تعريض دقيق للطائر حتى عندما يكون الطائر في جانب الإطار.

مثال جيد آخر على استخدام هذا الوضع هو عند تصوير القمر.

نظرًا لأن القمر سيأخذ جزءًا صغيرًا من الإطار والسماء مظلمة تمامًا من حوله، فمن الأفضل استخدام وضع قياس Spot – وبهذه الطريقة، سننظر فقط إلى مستوى الضوء القادم من القمر ولا شيء آخر.

بعض الكاميرات الرقمية DSLR مثل Canon 1D / 1D قادرة على قياس متعدد النقاط، والذي يسمح بشكل أساسي باختيار نقاط متعددة لقياس الضوء، والحصول على قيمة متوسطة للحصول على تعريض جيد.

  1. وضع القياس Partial

أوضاع القياس (Metering Mode)

هذا الوضع يوجد في كاميرات كانون فقط.

يقوم وضع القياس Partial بحساب التعريض للمنطقة في وسط الإطار.

بمعنى أنك إذا استخدمت هذا الوضع فإنه سيقوم بحساب التعريض للمنطقة في الوسط.

هذا الوضع يشبه وضع Centre Weighted، الفرق هو أن وضع Centre weighted يحسب التعريض للصورة بأكملها انطلاقا من الجزء في الوسط.

لكن وضع Partial يحسب التعريض للمنطقة الوسطى فقط ويتجاهل باقي الصورة.

يمكنك التفكير في القياس الجزئي أو Partial على أنه قياس موضعي “موسع”. لأن المنطقة التي يتم قياسها محددة، ولكنها ليست صغيرة.

يتم استخدام القياس الجزئي بشكل أفضل عندما يكون موضوعك مضاءً من الخلف بشكل مفرط، وترغب في الحصول على تعريض ضوئي عالي الجودة للهدف.

أوضاع القياس (Metering Mode)

كيفية تغيير أوضاع قياس الكاميرا

لسوء الحظ، هذا يختلف ليس فقط من مصنع لآخر، ولكن أيضًا من نموذج إلى آخر.

على Nikon D5500، على سبيل المثال، يتم ذلك من خلال إعداد القائمة (زر المعلومات).

في الكاميرات الاحترافية مثل Nikon D810 و Nikon D5، يوجد زر منفصل على القرص الأيسر العلوي لأوضاع قياس الكاميرا.

أوضاع القياس (Metering Mode)

يختلف تغيير القياس على كاميرات Canon أيضًا من نموذج إلى آخر، ولكن يتم إجراؤه عمومًا من خلال مجموعة مفاتيح (زر “Set”) أو قائمة الكاميرا، أو زر قياس مخصص بالقرب من أعلى شاشة LCD.

أوضاع القياس (Metering Mode)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *