الصفحة الرئيسية » المبتدئين » أساسيات التصوير للمبتدئين 4#: تَعَلَّمْ تكوين الصور باحتراف

أساسيات التصوير للمبتدئين 4#: تَعَلَّمْ تكوين الصور باحتراف

بالإضافة إلى إعدادات التصوير، والجوانب التقنية الأخرى، إذا كنت تريد أن تتحدث صورك عن نفسها، فإن أحد أساسيات التصوير التي يجب إتقانها هو التكوين (Composition).

التكوين هو لغة التصوير الفوتوغرافي، وهو ببساطة يعني تحديد العناصر التي تريد أن تظهر في الصورة، ثم وضع هذه العناصر بعناية في الإطار لإنشاء صورة إبداعية ومتوازنة ومثيرة للاهتمام. باستخدام قواعد التكوين المختلفة، ستتمكن من نقل الرسالة التي تريد توصيلها إلى المشاهد عبر صورتك.

الشخص الذي لا يبالي بالتكوين يمكنه فقط أن يأخذ لقطات جيدة بالصدفة. ولكن بمجرد أن تفهم التركيب حقًا، ستتمكن من إنشاء لقطات رائعة من أي موضوع أو موقع أو ظرف.

إليك بعض قواعد التصوير الفوتوغرافي لتكوين صور ساحرة:

قاعدة الأثلاث – Rule of Thirds

تشير قاعدة الاثلاث إلى تقسيم صورتك إلى ثلاثة أقسام أُفقية، وثلاثة أقسام عمودية، مما يعني يجب أن يكون لديك خطان من الأعلى إلى الأسفل، وخطان من اليسار لليمين، كما هو مبين في هذا الشكل:

تنص قاعدة الأثلاث على أنه يجب عليك وضع كل ما هو أكثر إثارة للاهتمام، أو ملفتًا للنظر عند تقاطع الخطوط في الصورة (الدوائر الصغيرة في الصورة أعلاه). هذا كل ما في الأمر!

إذا كنت تقوم بتصوير صورة شخصية، فيجب أن تكون عين الشخص الذي تقوم بتصويره هي النقطة المحورية للصورة. عادةً ما تكون العين الأقرب إلى الكاميرا. بعد ذلك، اضبط تأطير الصورة حتى تصبح العين على تقاطع الخطوط (كما هو موضح في الصورة أسفل).

أوضاع

في الصورة أعلاه، العين الأقرب إلى الكاميرا هي العين اليسرى، لذلك وُضعت على نقطة تقاطع الخطوط.

وينطبق الشيء نفسه عند تصوير المناظر الطبيعية. في الصورة أسفله، تم وضع المنطاد عند التقاطع. 

صورة

في العديد من المناظر الطبيعية أو معظمها، يجب أن تجعل شيء في المقدمة بالقرب من الكاميرا لإضفاء إحساس بالعمق على المناظر الطبيعية الشاملة. لذا إذا كانت هناك صخرة أو نبات مثير للاهتمام في المقدمة، فضعه في التقاطع السفلي الأيمن أو الأيسر للإطار.

الصخرة الأمامية في تقاطع الخطوط اليسرى السفلية

أما إذا كنت تريد تصوير صورة للمناظر الطبيعية بدون شيء في المقدمة. يمكنك وضع الأفق على السطر العلوي أو السفلي، بحيث  لا يقطع الأفق الصورة إلى نصفين متساويين.

أو تقسم الصورة إلى ثلاثة أقسام، في الصورة أسفل النصف الأول للطريق، النصف الثاني للجبال و النصف الثالث للسماء.

قواعد أخرى للتكوين

يوجد العديد من قواعد التكوين الأخرى، سأتطرق إلى بعضها باختصار. لكن إذا كنت ترغب في التعمق في التكوين وإتقانه، فإن مقالنا حون أهم قواعد التكوين مع الأمثلة هو مورد رائع لتعلم التركيب. ستتعلم كيفية إنشاء الصورة المثالية.

الاستفادة من الخطوط والاشكال في المشهد

من العناصر الفنية التي ترسمها أعيننا بشكل طبيعي هي الخطوط والأشكال، يمكنك استخدام هذا لصالحك، وذلك من خلال قيادة عيون المشاهد عن طريق الأشكال.

تعد الطرق والجسور وحتى الممرات جيدة لهذا النوع من التكوين، لأنها تحتوي على خطوط تصبح ضيقة نحو الطرف البعيد، تقود عين المشاهد إلى الأماكن الرئيسية في الصورة، مثل خطوط المباني التي تقود للسماء، أو ممر يقود لشخص يقف عند نهايته… وغير ذلك.

املأ الإطار

يتيح لك ملء الإطار التركيز على موضوعك، مثل تعبيرات الوجه وبعض التفاصيل التي قد لا تكون ملحوظة.

إطار داخل إطار

المعنى المبسط لإطار داخل إطار، هو عند استخدام عنصر في الصورة لتأطير الموضوع الرئيسي، والهدف من ذلك هو قيادة عين المشاهد نحو هذا الموضوع.

البحث عن التماثل

يوجد التماثل في كل مكان، ومعظم الأجسام التي من صنع الإنسان متماثلة أيضًا. السيارات، الطائرات، القوارب، السفن، المنازل، المباني والعديد من المنتجات التي نستخدمها كل يوم لها تناسق. لماذا ا؟ لأن دماغ الإنسان مرتبط بشكل كبير بالتماثل، نحن نربطه بشكل وثيق مع الجمال.

ترك مساحة فارغة حول موضوعك

ترك مساحة فارغة حول موضوعك، تجعل عين المشاهد تركز على الموضوع فقط.

القاعدة الحقيقية للتكوين

إذا سألت معظم المصورين في العالم عن التكوين، 90٪ منهم سيتحدثون على شيء مثل “قاعدة الأثلاث والخطوط الرئيسية” بمعنى قواعد التكوين التي تحدثنا عنها. هذه بالتأكيد مبادئ مهمة يجب اتباعها، لكنني وجدت أن هذه المبادئ الأساسية شديدة التبسيط.

عندما تخرج وتلتقط الصور، ستجد عادةً أن التجربة والخطأ هما الطريقتان الوحيدتان للحصول على تركيبات قوية. أنا لا أقول أنه لا يجب اتباع قاعدة الأثلاث وقواعد التكوين الأخرى، ولكن لا تبالغ في تحليلها، ولكن في الغالب يتعلق الأمر بالخروج و البحث عن التراكيب، و التنقل من هنا إلى هناك، و تحريك الترايبود من مكان إلى آخر، حتى تحصل على الصورة المتوازنة والمثيرة للاهتمام.

حسنا ! ماذا الآن؟ هل سمعت من قبل مفهوم من مفاهيم التصوير الفوتوغرافي يسمى الفوكس أو التركيز (Focus)؟ إذا كنت سمعت به من قبل فأنت حقا تعرف كم من المهم معرفته وإتقانه.

الفوكس يمكن أن يصنع أو يكسر الصورة، حيث يمكنك الإفلات من التعريض الضوئي؛ أو قد لا يكون تكوين صورتك كما تريد؛ حتى الإضاءة أو التوقيت يمكن أن يكونا غير مناسبين، ومع ذلك، قد لا يزال من الممكن الحصول على لقطة مذهلة إذا أتقنت الفوكس. ولكن إذا كان التركيز خارجًا، لا يوجد شيء يمكن فعله سوى الضغط على زر الحذف.

في الدرس التالي من سلسلة أساسيات التصوير الفوتوغرافي ، سأتحدث عن تقنيات التركيز المناسبة.اضغط هنا لتنتقل إلى الدرس الخامس و الأخير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *